مهارات الإتصال و الكتابة

يعرف الاتصال التنظيمي على أنه عملية نقل رسالة من شخص إلى آخر ضمن المنظمة ، أو التفاهم المتبادل بين شخص وأخر ومن هنا فإن هذا التعريف يتضمن نقل الآراء والمفاهيم والأفكار ، وتلقي ردود الفعل عن طريق نظام دقيق للتغذية العكسية لغرض التوصل إلى أفعال محددة تسهم في تحقيق أهداف المنظمة
حيث يتضمن هذا التعريف التوكيد على مفهوم الاتصال الرسمي ، والاتصال غير الرسمي.

أهداف الاتصال التنظيمي:
- استخدام الكلمات والحركات وغيرها لتبادل المعلومات .
- وضع الأفكار في صياغة ( رسالة ) وفي وسيلة مناسبة بحيث يمكن أن يتفهمها الطرف الآخر ويتصرف بالشكل المطلوب .
- إعلام المرؤوسين بتعليمات خاصة بتنفيذ أعمال أو الامتناع عن تنفيذها بشكل معين في وقت معين .

أهمية الاتصال التنظيمي:
1- حاجة العاملين للمعلومات المختلفة في العمل.
2- حاجة العاملين للمشاركة الفعالة في العمل.
3- مزاولة العاملين لعملية الاتصال لإنجاز أهداف معينة.
4- مساعدة العاملين في إنجاز الأعمال اليومية.
5- المساعدة في حل مشكلات العمل.
6- المساعدة في حل مشكلات العاملين.
7- توجيه العاملين ونصحهم وإرشادهم
8- تحفيز العاملين.
9- استقبال الجمهور والعملاء
10- تقديم السلع والخدمات إلى العملاء أو الزبائن أو المستهلكين.

وهكذا يمكن أن نقول أنه من المستحيل أن تمارس مجموعة من الأفراد نشاطها بدون تبادل للمعلومات .وكما يقول سایمون بدون اتصال لا تكون هناك منظمة ) فالاتصال ضروري لإيصال المعلومات التي تبنى عليها القرارات ، وإذا كان الاتصال ضعيفا أو غير مناسب كان القرار ضعيفا وغير مناسب.

دورات ذات صلة

رابط مختصر