التنمية و تطوير الذات

تعريف الذكاء الاجتماعي 
عرفه ثورندايك باعتباره: "القدرة على فهم الرجال، والنساء، والأولاد ، والبنات، والتحكم فيهم وإدارتهم والتصرف بفطنة في العلاقات الإنسانية"

الذكاء الاجتماعي يعني القدرة على اكتشاف وفهم الحالة النفسية والمزاجية للأخرين ودوافعهم ورغباتهم، و مقاصدهم ومشاعرهم ، و التمييز بينها والاستجابة لها بالطريقة المناسبة، وهذا الذكاء يضم الحساسية لتعبيرات الوجه والصوت والإيماءات وهو يظهر بوضوح لدى المعلم الناجح وللأخصائي الاجتماعي والسياسي 
ويسمى أيضا ذكاء التعامل مع الآخرين ويتكون من القدرة على العمل التعاوني والقدرة على الاتصال الشفوي وغير الشفوي مع الآخرين ويتضمن استعمال فهم الشخص لأهداف الآخرين ودوافعهم ورغباتهم لكي يتفاعل معهم بطريقة مرضية كما يفعل السياسي والبائع.
وفي موسوعة علم النفس والتحليل النفسي يعرف الذكاء الاجتماعي "بأنه درجة قدرة الفرد على التصرف في المواقف والعلاقات الاجتماعية، ودرجة فاعليته في هذا التصرف في يسر وسهولة
ويعرف في المعجم التربوي بأنه " مهارة الفرد في التكيف الاجتماعي وبناء علاقات اجتماعية سليمة مع الآخرين.

مكونات الذكاء الاجتماعي: لقد حاول العلماء إثبات أن للذكاء الاجتماعي مكونات خاصة بها مما يثبت استقلاليته عن باقي الأنواع الأخرى للذكاء اللفظي، والذكاء العام، فقد توصل مارلو " Marlowe " إلى أن الذكاء الاجتماعي عبارة عن مكونين:
الأول : الأداء الاجتماعي : وهو السلوك الفعلي في المواقف الاجتماعية الذي طبيعته المنفعة المتبادلة .
الثاني: الكفاءة الاجتماعية : وهي القدرة الخاصة للشخص على التعامل مع الآخرين بطريقة ملائمة، أي القدرة على التصرف بشكل فعال اجتماعيا.

أبعاد الذكاء الاجتماعي: وكما حدد مارلو=Marlow مكونات الذكاء الاجتماعي فقد قام بتحديد أبعاده أيضا وتمثلت في خمسة أبعاد:
- الاهتمام الاجتماعي : يشير إلى مستوى ميول واهتمامات الشخص في أي مجموعة بشرية.
- المهارات الاجتماعية: وتشير الى قدرة الفرد على استخدام مهارات التفاعل الاجتماعي الكفء مع الآخرين.
- مهارة التعاطف : وتشير إلى فهم أفكار ومشاعر الآخرين ، والتعاطف معهم.
- القلق الاجتماعي :ويشير إلى مستوى قلق الفرد وخبرته في مختلف المواقف الاجتماعية.
- المشاعر الوجدانية: وتشير الى قدرة الشخص على الادراك، او التنبؤ بردود افعال الاخرين على سلوك ما نحوهم .

المظاهر العامة للذكاء الاجتماعي.
- التوافق الاجتماعي : ويتضمن السعادة مع الآخرين، والالتزام بأخلاقيات المجتمع، ومسايرة المعايير الاجتماعية، والامتثال لقواعد الضبط الاجتماعي، وتقبل التغير الاجتماعي، والتفاعل الاجتماعي السليم ، والعمل لخير الجماعة والسعادة الزوجية، مما يؤدي إلى تحقيق الصحة الاجتماعية
- الكفاءة الاجتماعية :وتتضمن الكفاح الاجتماعي، وبذل كل جهد لتحقيق الرضا في العلاقات الاجتماعية، وتحقيق توازن مستمر بين الفرد وبيئته الاجتماعية لإشباع الحاجات الشخصية والاجتماعية
- النجاح الاجتماعي: ويتضمن النجاح في معاملة الآخرين ويتجلى في النجاح في الاتصال الاجتماعي مهنيا وإداريا ... الخ
- المسايرة: وتتضمن الالتزام سلوكيا بالمعايير الاجتماعية في المواقف والمناسبات الاجتماعية.
- الاتيكيت: ويتضمن ذلك إتباع السلوك المرغوب اجتماعيا وأصول المعاملة والتعامل السليم مع الآخرين وأساليبه وفنياته.
 

دورات ذات صلة

الموهبة
$24,00
أيمن سيف
قيادة الأزمة النفسية
$19,00
باسل نمرة
طور مهاراتك في الرياضيات
$59,00
يوسف أبو راس
اختبار الطلاب الأجانب  YOS
$59,00
يوسف أبو راس
التوجيه الذهني
مجانا
عبدالقادر دهمان
الذكاء العاطفي
$26,00
سالم محمد موسى
رابط مختصر